بيان

Tunisie_Irada_Beyen

هاجمت مجموعة إرهابيّٰة مساء أمس 11 مارس 2017 دوريّة أمنيّة تتبع وحدات التدخّل بمنطقة جنعورة من مدينة قبلّي. وقد كان تصدّي الدوريّة قويّا، وتمكّنت من القضاء على إرهابيّيْن وجرح ثالث واعتقاله. 
وأسفرت العمليّة عن استشهاد عون الأمن مظفّر بن علي وجرح عون آخر هو أمين الجليلي. 
وأمام هذا العدوان الإرهابي: 
– يترحّم حراك تونس الإرادة على روح الشهيد ويعزّي عائلته في مصابها الجلل ويرجو للجريح الشفاء العاجل. 
– يشُدّ على أيدي أبطال المؤسسة الأمنية ويحيّي شجاعتهم وجهوزيتهم في الردّ على الإرهابيين وغدرهم. 
– يجدّد التنبيه إلى خطورة التهديد الإرهابي وأولويّة التصدّي له باستراتيجيّة وطنيّة شاملة لتثبيت كسره والقضاء عليه. 
– يحيي الالتفاف الشعبي حاضنةً طاردة ومقاومة للإرهاب ويدعو مؤسسات الدولة إلى التبنّي الكامل لأسر شهداء مقاومة الإرهاب وأبطالها.

الأحد 12 مارس 2017

محمد المنصف المرزوقي
رئيس الحزب